منتدى amine

منتدى شامل
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 الصحف بين موقف السعودية من مؤتمر السلام وسرطان أولمرت

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
المدير
المدير
avatar

عدد الرسائل : 80
العمر : 27
الموقع : بلادي هي الجزائر
Personalized field : 0
Personalized field : 0
الجزائر :
تاريخ التسجيل : 27/09/2007

مُساهمةموضوع: الصحف بين موقف السعودية من مؤتمر السلام وسرطان أولمرت   الثلاثاء أكتوبر 30, 2007 2:33 pm

أخبار سياسية عربية - الإمارات العربية
الصحف بين موقف السعودية من مؤتمر السلام وسرطان أولمرت
نشرت في 2007-10-30




استأثرت جولة العاهل السعودي الملك عبدالله لبريطانيا وإعلان رئيس الوزراء الإسرائيلي ايهود أولمرت إصابته بالسرطان بالإضافة إلى خروج عبد العزيز بلخادم، رئيس الحكومة والأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني، عن صمته إزاء الأنباء التي تحدثت عن رحيله من المنصبين، بعناوين أبرز الصحف العربية الصادرة الثلاثاء.

صحيفة "الحياة" اللندنية نقلت عن مسؤول كبير في الخارجية البريطانية قوله إن محادثات الملك عبدالله مع المسؤولين البريطانيين ستركز على القضية الفلسطينية ولبنان والعراق وايران، موضحاً ان مواقف لندن والرياض متقاربة جدا بالنسبة الى العراق، اما في ما خص لبنان فان بريطانيا تعتقد بان للسعودية دوراً كبيراً واساسياً فيه، وانها تستطيع ان تلعب دوراً ايجابياً مهماً في انتخابات الرئاسة المقبلة وفي ارساء الامن والاستقرار داخل هذا البلد.

واشار الى ان السعودية وبريطانيا "تتشاركان القلق من البرنامج النووي الايراني."

فيما أضاءت صحيفة "الشرق الأوسط" السعودية في هذا الشأن على تصريح العاهل السعودي حول مؤتمر "أنابوليس"

ونقلت: قال خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز إن السعودية قالت كلمتها في ما يتعلق باجتماع السلام الذي اقترحته الولايات المتحدة في الخريف وهو "إن الاجتماع إذا لم يلق منه عمل جاد فسيكون مصيره الفشل وهذا مالا تقبله المملكة العربية السعودية أولا للدولة المضيفة الولايات المتحدة الأميركية، وثانياً للمدعوين للمؤتمر". وأكد ضرورة حضور سوريا الاجتماع وكذلك اتفاق فتح وحماس.

وفي "الشرق الأوسط" ايضا:

قائد بحرية الحرس الثوري يهدد الخليج بعمليات انتحارية.. مسؤول: تصريحاته ليست رسمية.. فرنسا: قنبلة إيران قريبة..

ونقلت الصحيفة أن الخارجية الإيرانية رفضت التعليق لـها تصريحات علي فدوي قائد بحرية الحرس الثوري، موضحة أنها تحتاج الى دراسة التصريحات قبل التعليق عليها.

وقال مسؤول إيراني لـ"الشرق الأوسط": "تصريحات فدوي ليست وجهة نظر رسمية، كما أنها ليست جديدة. جزء من عقيدة الحرس الثوري الدفاع عن اراضي إيران بأية وسيلة." وتابع المسؤول الذي لا يستطيع الكشف عن هويته "ربما العقوبات الاقتصادية التي فرضتها واشنطن على طهران دفعت الحرس الثوري لرد فعله هذا."

كذلك عنونت الصحيفة السعودية: أولمرت يعلن إصابته بالسرطان.. ولن يستقيلمستشار الحكومة الإسرائيلية يعارض قطع الكهرباء..

وكتبت أن الاعلان المفاجئ لرئيس الوزراء الاسرائيلي باصابته بسرطان البروستات أثار تعاطفا واسعا داخل إسرائيل ومديحا لـ"شجاعة" ايهود اولمرت الذي لا يرغمه القانون الاسرائيلي الكشف عن حالته الصحية. وتراجعت بعد الاعلان الدعوات لاستقالة اولمرت حتى من ألد اعدائه السياسيين ولم يبق سوى اثنين منهم دعيا الى استقالته ليس بسبب مرضه بل لأسباب سياسية.

وبينما توالت الادانات الخارجية على اسرائيل بسبب عقوبات الكهرباء على غزة اعتبر المستشار القانوني للحكومة الاسرائيلية مناحم مزوز في بيان أمس ان اسرائيل لا تستطيع قطع التيار الكهربائي عن قطاع غزة في اطار العقوبات الاقتصادية الانتقامية التي فرضتها على هذه المنطقة.

فيما أشادت صحيفة "الأهرام" بخبر دخول مصر عصر الطاقة النووية..

وكتبت: أكد الرئيس حسني مبارك أنه اتخذ القرار متحملا مسئوليته كرئيس للجمهورية‏،‏ في ضوء التحديات الوطنية والدولية التي تفرضها التطورات في أوضاع الطاقة مع الارتفاع القياسي لأسعار البترول‏.

وأعلن الرئيس مبارك أنه سيتم البدء في تنفيذ الخطوات التنفيذية لإقامة أول محطة نووية لتوليد الكهرباء بخبرات مصرية،‏ و"بالتعاون مع مختلف شركائنا الدوليين،‏ والوكالة الدولية للطاقة الذرية‏."

صحيفة "الخليج" الإماراتية اهتمت بملف أزمة "الكردستاني" وكتبت أن :

الحزبان الكرديان الرئيسيان في إقليم كردستان العراق تبرأا الاثنين من حزب العمال الكردستاني المتحصن في الشمال، قائلين إن وجوده غير قانوني و"خلق مشاكل للإقليم."

وقال بيان صادر عن الحزب الديمقراطي الكردستاني الذي يتزعمه رئيس إقليم كردستان مسعود البرازاني، والاتحاد الوطني الكردستاني بزعامة الرئيس العراقي جلال الطالباني، إن وجود حزب العمال الكردستاني في الإقليم غير قانوني وخلق مشاكل مختلفة للإقليم.

وفي الصحيفة الإماراتية أيضا:

3 شهداء والمقاومة تقتل جندياً للاحتلال.. أولمرت يواصل ذبح غزة والسلطة تتمنى شفاءه..

فيما صدرت، أمس، تحذيرات من تدهور الوضع الطبي في قطاع غزة، كشفت فحوصات طبية عن إصابة رئيس الوزراء "الإسرائيلي" ايهود أولمرت بسرطان البروستات، ولم تتأخر السلطة الفلسطينية في الإعراب عن تمنياتها لأولمرت بالشفاء العاجل، في وقت شهد القطاع استشهاد ثلاثة فلسطينيين وإصابة 25 آخرين بجروح، استمراراً لسياسة ذبح غزة التي يواصل أولمرت وأركان حربه تنفيذها.

صحيفة "تشرين" السورية ركزت على زيارة وزير الخارجية الإيراني لدمشق وعنونت:

تسلم رسالة من الرئيس نجاد حول المستجدات.. الرئيس الأسد يبحث مع متقي نتائج الاتصالات الإيرانية ـ التركية والوضعين الفلسطيني واللبناني..

المعلم: موقفنا من الاجتماع الدولي واضح.. الجولان يجب أن يدرج اللقاء مـــع كوشنير سيتناول العراق ولبنان وفلسطين والتطبيع.. متقي: المحادثات مثمرة وأكدت مواقفنا المشتركة من قضايا المنطقة..

ونقلت عن المعلم قوله في مؤتمره الصحفي المشترك مع نظيره الإيراني ان المحادثات تضمنت اطلاع القيادة السورية على نتائج قمة بحر قزوين كما جرى خلالها استعراض التطورات الراهنة في منطقتنا سواء في العراق او على الحدود العراقية ـ التركية وفي لبنان وفلسطين مؤكدا ان وجهات النظر كانت متطابقة والمحادثات كانت مثمرة للغاية.

وردا على سؤال حول احتمال عقد لقاء بينه وبين وزيرة الخارجية الاميركية كوندوليزا رايس خلال اجتماع دول جوار العراق القادم في اسطنبول قال الوزير المعلم: ان الجانب الاميركي لم يطلب ذلك معربا عن اعتقاده بأن هدف اي اجتماع يجب ان يكون واضحا وان يكون جدول اعماله معروفا لنا مسبقا.


وفيما يتعلق باجتماع الفصائل الفلسطينية اكد الوزير المعلم ان هذا الامر هو شأن فلسطيني يقرره الاخوة في هذه الفصائل.

وردا على سؤال حول الاجتماع الدولي الذي دعا اليه الرئيس الاميركي جورج بوش قال الوزير المعلم: بحثنا في الدعوة الى اجتماع دولي بشأن القضية الفلسطينية ومازال الموقف السوري واضحا ومعلنا وهو اذا لم يكن موضوع الجولان مدرجا على جدول اعمال الاجتماع فإنه من الصعب حضورنا مثل ذلك الاجتماع.

فيما أضاءت صحيفة "الخبر" الجزائرية على تصريح نادر لرئيس الحكومة، معنونة:
بلخادم يخرج عن صمته..''أتعرض لحملة تلاحقني منذ كنت وزيرا للخارجية''.. رد عبد العزيز بلخادم، رئيس الحكومة والأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني، على الأنباء التي تحدثت عن رحيله من المنصبين..

ونقلت: قرر عبد العزيز بلخادم رفع الحظر عن التكتم الذي ألزم نفسه به منذ أن تصاعد الجدل حول مصيره. وقال بلخادم في الموضوع: "من قال أني قدمت استقالتي؟•• هناك شخص واحد هو وحده من يقرر إن كنت باق أم راحل عن منصبي، إنه رئيس الجمهورية، أما الآخرون فليس بيدهم القرار." ولم يوضح بلخادم من هؤلاء الذين أشار إليهم، وإن كانت كلمة "آخرون" تحمل معنى واحدا هو المعارضون له على مستوى السلطة وفي الحزب الذي يقوده منذ مطلع 2005
وفضل بلخادم، في الأسابيع الماضية، الانزواء في صمت مطبق، رافضا الرد على الأخبار المتضاربة التي راجت حوله.

وذكر بلخادم بأن "الحملة التي تستهدف شخصي تلاحقني منذ كنت وزيرا للخارجية"، وقال إنها ليست شيئا جديدا بالنسبة له، لكن دون توضيح من هو أو من الذين كانوا وراء ما أسماه '"حملة."

ومعروف أن وزير الدفاع الأسبق خالد نزار كان رأس معارضي بلخادم لما اختاره الرئيس عبد العزيز بوتفليقة رئيسا للدبلوماسية عام 2000 حيث انتقده بشدة على أعمدة بعض الصحف واتهمه بالقرب من الإسلاميين ومن نظام الملالي في إيران.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://amine.realbb.net
 
الصحف بين موقف السعودية من مؤتمر السلام وسرطان أولمرت
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى amine :: أخبار العالم باكمله-
انتقل الى: